مابعد الصحوة

عبدالله الغذامي

يشير الغذامي إلى أن الصحوة ظرف ثقافي حالها وصفتها كحال وصفة أي ظرف ثقافي آخر.. مضيفاً: كل ظرف ثقافي يدخل مرحلة النضج فإنه يسود ويسيطر ويعمر أفق الاستقبال حتى ليطغى على المشهد كله اجتماعياً وسياسياً وسلوكياً وبمثل ما يسود ويسيطر فإنه يتراجع وينحسر حين يتشبع ويتوقف عن التغذية الحافزة والمحفزة.. ومن قبل الصحوة كانت القومية العربية ظرفاً ثقافياً كاسحاً

اترك تعليق